عاجل

اخبار الفن نجمة الأوسكار في الأربعينيات تقاضي التلفيزيون الأمريكي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

رفعت أوليفيا دي هافيلاند، الممثلة الأمريكية الحائزة على الأوسكار عام 1946، دعوى قضائية على شبكة إف.إكس التلفزيونية بحجة إنها لم توافق على تصوير شخصيتها في مسلسل "فيود:بيتي آند جوان" وإن هذا الأمر أضر بسمعتها.

 

وقالت تقارير أمريكية تنسب لمحامي هافيلاند، التي تمت عامها الواحد بعد المئة يوم السبت الماضي، إن شبكة التلفزيون وشركة رايان ميرفي للإنتاج لم يتصلا بها للتشاور بشأن المسلسل وإنها الشخصية الوحيدة التي ما زالت على قيد الحياة من الشخصيات المصورة في المسلسل المكون من ثمانية أجزاء.

 ولعبت الممثلة كاثرين زيتا-جونز دور دي هافيلاند في المسلسل الذي قامت ببطولته جيسيكا لانج التي مثلت شخصية جوان كرافورد أمام سوزان ساراندون التي مثلت شخصية بيتي ديفيس. ويستعرض المسلسل التوترات المعقدة بين نجمتي هوليوود الأسطوريتين في مراحل لاحقة من حياتهما خاصة أثناء تصويرهما فيلم "وات إيفر هابند تو بيبي جين" في مطلع ستينات القرن الماضي.

المصدر : اخبار الفن

أخبار ذات صلة

0 تعليق