اخبار الفن في ذكرى ميلاده.. تعرف على أهم معلومات صاحب الحنجرة الذهبية "وديع الصافي"

0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

فنان لبناني يحمل صوت عذب وذو نبرة خاصة تعرفها من وسط نغمات زمن الفن الجميل، وحفر اسمه بتميزه بين عمالقة الطرب والغناء في العالم العربي، حيث أضاف للتراث العربي مجموعة فريدة من الأغاني الرائعة التي يحبها الأجيال.

 

أصبح بفنه الفريد رمزًا خالدًا في الغناء والتلحين برغم وفاته في 2013، وصوته معروف بالشموخ والقوة مثل الجبال العالية.

 

في ذكرى ميلاد الراحل "وديع الصافي" تعرف على الحصيلة الفنية وأهم المعلومات عنه في السطور التالية..

 

اسمه الحقيقي "وديع فرنسيس" الشهير بـ"وديع الصافي" ولد 1 نوفمبر عام 1921 في قرية "نيحا الشوف" بلبنان.

 

سافرت عائلته إلى بيروت ودخل وديع الصافي مدرسة دير المخلص الكاثوليكية وبعدها بثلاث سنوات إضطر للتوقّف عن الدراسة بسبب حبه الشديد للموسيقى، ولكي يساعد والده من جهة أخرى في إعالة العائلة.

 

عاش "الصافي" طفولة متواضعة يغلب عليها طابع الفقر والحرمان، وبرغم ذلك سار في طريقه إلى النجاح ولم يعرف اليأس وأصبح من العلامات البارزة في الوطن العربي.

 

كانت انطلاقته الفنية في عام 1938، حين فاز بالمرتبة الأولى لحنًا وغناءً وعزفًا من بين أربعين متباريًا في مباراة للإذاعة اللبنانية.

 

جمعه أول لقاء مع الموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب عام 1944 حين سافر إلى مصر.

 

تزوج عام 1952 من "ملفينا طانيوس فرنسيس" إحدى قريباته، فرزق بـ"دنيا ومرلين وفادي وأنطوان وجورج وميلاد".

 

 يحمل الصافي ثلاث جنسيات وهم المصرية والفرنسية والبرازيلية إلى جانب جنسيته اللبنانية.

 

شارك في أكثر من فيلم سينمائي من بينها "الخمسة جنيه" و"موّال" و"نار الشوق" مع صباح في عام 1973.

 

لقب "الصافي" بصاحب الحنجرة الذهبية عندما سمعه عبدالوهاب يُغني أغنية "ولو" المأخوذة من أحد أفلامه السينمائي، فشكلت علامة فارقة في مشواره الفني وتربع من خلالها على عرش الغناء العربي.

 

كرمه الرئيس اللبناني "أميل لحود" ومنحه وسام الأرز برتبة فارس ومع بداية الحرب اللبنانية غادر لبنان إلى مصر سنة 1976 ومن ثمّ إلى بريطانيا ليستقرّ سنة 1978 في باريس.

 

شارك وديع في ثلاث أفلام سينمائية ومسلسلات درامية بينما كانت له تجربة واحدة في المسرح.

 

عملاق الغناء الجبلي المطرب والملحن وديع الصافي 11 أكتوبر عام 2013، عن عمر يناهز 92 عامًا في أحد مستشفيات لبنان بعد صراع طويل مع المرض.

المصدر : اخبار الفن

أخبار ذات صلة

0 تعليق