الرئيسية / اقتصاد / «المصيلحي»: دراسة لإعادة هيكلة منظومة بطاقات التموين

«المصيلحي»: دراسة لإعادة هيكلة منظومة بطاقات التموين

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أفاد الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، اليوم الأربعاء، بأن الوزارة تعد حاليا دراسة لإعادة هيكلة منظومة بطاقات التموين، حيث سيتم زيادة حصص الأكثر احتياجا، لافتا إلى أن موازنة العام المالي الجديد، التي أقرها البرلمان لا تتضمن زيادة مخصصات دعم البطاقات التموينية.

وقال وزير التموين، في مؤتمر صحفي عقده بمقر مجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، إن «قيمة مخصصات بطاقات التموين ستظل كما هي طبقا للموازنة العامة للدولة الجديدة، التي وافق عليها مجلس النواب»، مشيرا إلى أن اجتماع مجلس الوزراء بحث اليوم المشكلة الاقتصادية لذا ما تقوم به الحكومة هو علاج الخلل الحقيقي في تفاقم العجز والاهتمام وبناء الإنسان المصري في قطاعات حيوية كالصحة والتعليم والاستثمارات.

وأضاف «المصيلحي»: أن «دعم الطاقة يستفيد منه الأغنى والأكثر قدرة لذا ليس من العدل الاستمرار في ذلك الوضع بل وفقا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي لابد من المواجهة من خلال عدة إجراءات لترشيد دعم الطاقة».

وشدد على أن هناك خطة لضبط لكافة الأسواق وضبط الأسعار، قائلا: «لن نسمح لأحد التلاعب بالسلع الاستراتيجية والأساسية والتي تهم حياة المواطنين اليومية».

وأكد أن هناك تعاونا مع وزارة الزراعة لتسعير كافة السلع الاستراتيجية، منها السولار الذي تنقل به السلع الغذائية، مؤكدا أنه لن يضار أي فلاح أو منتج للسلع الغذائية.

وأوضح وزير التموين أنه سيعقد، الأحد المقبل، اجتماعا مع الغرف التجارية لضبط كافة الأمور، مشددا على أن الأجهزة الرقابية كافة لن تسمح باختراق أي قرار حكومي، كما أن المخالفين سيعرضون أنفسهم لأشد العقوبات.

من ناحية أخرى، قال «المصيلحي»: إن «خيار الإصلاح الاقتصادي الذي تسير عليه الحكومة وفقا لتوجيهات الرئيس هو الخيار الوحيد الذي تعكف الحكومة عليه لعدم وجود خيار آخر»، مضيفا: أن «ما تم من قرارات حكومية وإجراءات لا تسعد المواطن اليوم، ستسعده غدا وأنه ليس من العقل والعدل أن يكون الدين العام في زيادة تتحمله الأجيال القادمة لذا كافة القرارات الصعبة التي تم اتخاذها هي في الصالح العام».

وتابع وزير التموين: أن «التوازن بين البرامج الاجتماعية لحماية الطبقات الأولى بالرعاية من معاشات وتكافل وكرامة نقوم بها في حدود الإمكانات وليست كافية لسد فاتورة عجز الموازنة والدين العام للدولة، لذا جاء رفع دعم المحروقات في ذلك الإطار وكل ذلك يؤكد جرأة قرار القيادة السياسية التي تعمل للصالح العام».

وأكد «المصيلحي» أنه سيكون هناك اجتماع مع العاملين بالقطاع الخاص لاتخاذ توصيات وإجراءات خاصة بأجور العاملين بالقطاع الخاص.

عن glal Nawy

شاهد أيضاً

بنك تنمية الصادرات يوقع 10 بروتوكولات مع «رجال الأعمال» والمجالس التصديرية

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد وقع البنك المصري لتنمية الصادرات، 10 بروتوكولات تعاون مع جمعية رجال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *