عاجل

اخبار اليمن : المسؤول عن ملف حقوق الانسان للامم المتحدة السابق في العراق : الهيومن رايتس ووتش تفتقد للمصداقية وتستقي معلوماتها من احاديث عامة  

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

السبت 01 يوليو 2017 09:19 صباحاً
باريس /عدن الغد /خاص:

اوضح الدكتور طاهر بومدرا رئيس مكتب حقوق الانسان التابع للامم المتحدة السابق في العراق للوكالة الدولية للصحافة (ايجيس) ان منظمة الهيومن رايتس ووتش الامريكية تفتقر للمصداقية والمهنية في تقاريرها التي تنشرها والتي تعتمد في معضمها على مايتداوله العامة ووسائل الاعلام من احاديث ومعلومات غير مؤكدة بغرض الاثارة وجذب الانتباه .

 

واضاف الخبير الاممي بو مدرا معلقا على مانشرته المنظمة الامريكية حول وجود سجون سرية في اليمن انه مر بتجربه مشابهة عندما كان مسؤولا عن ملف حقوق الانسان في العراق حيث قامت الهيومن رايتس ووتش بنشر تقرير حول وجود سجون سرية في العراق بدون ان تمتلك اي معلومات مؤكدة او ادلة وبراهين وانما استندت الى احاديث ومقولات عامة .

 

وقال بو مدرا ان السفير الامريكي في العراق جيمس جيفري اتصل به بغرض معرفة حقيقة ماتضمنه التقرير وعمل تحقيق اذا تطلب الامر ذلك الا ان بو مدرا اكد للسفير الامريكي ان التقرير عار تماما من الصحة وانه لا توجد سجون سرية وانما سجون غير شرعية لاطراف متعددة منها سجن الشرف التابع للمالكي رئيس الوزراء العراقي السابق وسجن يتبع وزارة الداخلية وسجن تابع لوزارة الدفاع وجميعها سجون معروفة ولكنها غير شرعية وفي نفس الوقت غير سرية .

 

وتابع الخبير الاممي ان نائبه الامريكي والذي عمل تحت اشرافة كمسؤول عن السجون لعامين متتاليين لم يزور يوما واحدا اي سجن عراقي عندما كانت العراق تحت البند السابع وبعد انتهاء فترة عملة انضم للعمل مع منظمة الهيومن رايتس ووتش كخبير وباحث حول السجون .

واشار الدكتور طاهر الى لقائه بنائبة القديم وسؤاله عن مصدر المعلومات والتي اتضح لاحقا انها معلومات كيدية واشاعات تتناقلها العامة حيث لم تستطيع المنظمة الامريكية اثبات ماتضمنه تقريرها المشبوه حول ادعائاتها بوجود سجون سرية ليمثل ذلك فضيحة لمصداقية المنظمة الدولية وتقاريرها حول اوضاع حقوق الانسان في العالم .

واضاف بو مدرا في ختام حديثة انه يبدوا ان التجربة نفسها تتكرر في اليمن وبنفس الطريقة المعيبة بغرض التشهير والاثارة .

 

ويعتبر الدكتور طاهر بومدرا احد خبراء الامم المتحدة الذين يتميزون بعلاقات دولية واسعة ومصداقية كبيرة لدى المنظمات الدولية والمؤسسات الحكومية والتشريعية الغربية كما انه نظم في اليمن اكثر من اربعين برنامج حول تأهيل السجون وتحسين اوضاعها عندما كان مسؤولا ضمن المنظمة الدولية للاصلاح الجنائي في بداية الالفية الثانية بالاضافة الى كونه عضو مؤسس للرابطة العربية للديمقراطية التي انتخب الراحل الدكتور عبد الكريم الارياني مستشار رئيس الجمهورية امينا عاما لها في 2007م .

المصدر : حضرموت

أخبار ذات صلة

0 تعليق