اخبار اليمن الدكتور محمد جميح يحذر من كارثة تعيين يحيى الحوثي وزيراً للتربية والتعليم

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة
كشف الكاتب والمحلل السياسي اليمني الدكتور محمد جميح عن حجم الكارثة في تعيين يحيى بدر الدين الحوثي وزيراً للتربية والتعليم في حكومة بن حبتور المشكلة من الحوثيين وحزب صالح . وقال الدكتور محمد جميح ، في منشوراً له في صفحته على " الفييس بوك " ، بعنوان (قال لي وزير التربية والتعليم : أنت ناصبي) ! حيث قال : كنت مرة، وخلال الحرب الخامسة التي شنها الحوثيون على الدولة اليمنية، في حوار متلفز مع يحيى الحوثي الوزير المعين للتربية والتعليم في حكومة المليشيات التي أعلن عنها البارحة. قال لي بالحرف الواحد: مفاخراً: "القرآن نزل في بيتنا" ثم عاد وأكد: "الإسلام خرج من بيتنا". قلت: "الذي أعرفه أن القرآن نزل في بيت محمد بن عبدالله، ولم ينزل في بيت بدر الدين الحوثي"، وقلت : "بيت بدرالدين الحوثي لم يخرج منه إلا الفتنة". أضفت : أن الإسلام خرج من بيت الحوثي ولم يعد إليه. غضب الأخ الوزير، وقال محتداً إنني "ناصبي أحرض على قتل عيال رسول الله". وزير التربية والتعليم يرى أن الذين يرفضون مليشياته "نواصب"، وهم في اليمن بالملايين، ويقول إن الحوثيين "عيال رسول الله"، والله يقول : "ما كان محمد أبا أحد من رجالكم".! وتابع جميح في منشوره بقوله : المهم...إعطاء وزارة التربية والتعليم لشخص بهذه العقلية يدل على أن القائمين على الأمر في صنعاء لم تعد تهمهم العملية التعليمية في البلاد، ولا حتى البلاد برمتها. وقال : تذكرت أن خطيب جامع السنينة في صنعاء قال مرة إن الإسلام الذي تعلمه اليمنيون قبل دخول الحوثيين صنعاء هو "إسلام مزور" من حق محمد بن عبدالوهاب، وإن الحوثيين سيعلمون اليمنيين "الإسلام الصحيح" على منهج "أهل البيت". واختتم جميح منشوره بقوله : نرحب بنشر "الإسلام الصحيح" في اليمن، ونريد طرد "النواصب" جميعاً من بلادنا، لكن نريد قبل ذلك أن تعترف ولو دولة واحدة بحكومة الحوثي في صنعاء. ( حسب منشوره) . هذا وكانت قد بدت حالة من الخوف في أوساط أولياء الأمور عقب تعيين يحيى الحوثي وزيراً للتربية والتعليم ، حيث يتخوف أولياء الأمور من تعميم المذهبية في مناهج التعليم شيئاً فشيئاً .

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

المصدر : يمني

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق