اخبار اليمن اليوم : كشف عن توقف عملهم منذ ثلاثة اشهر - رئيس دائرة الهندسة العسكرية: نزعنا أكثر من 36 ألف لغم بمحافظة مأرب ونطالب بدعمنا

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة
*يمن برس - متابعات
نجحت دائرة الهندسة العسكري بالجيش الوطني، من انتزاع أكثر من 36 ألف لغم من عدة مناطق في محافظة مأرب، زرعتها المليشيات الحوثية قبل انكسارها من المحافظة .

وقال العميد شيخ زيد ثابت مدير دائرة الهندسة العسكرية، أن الفرق الهندسية خلال الفترة الماضية نجحت في تطهير عدة مناطق بالمحافظة خاصة ذات الكثافة السكانية كمنطقة الفاو والمنيين ومنطقة السد الجديد .

وأوضح خلال حديثة أن الحوثيين تفننوا وبقوة في زراعة الموت وبشكل مرعب يكشف الوجه الإجرامي لهم , حيث أكدا أن مأرب وبشكل عام تقف على حقل ألغام في إشارة للكميات المرعبة التي تم زراعتها في المناطق التي تمترست فيها تلك المليشيات قبيل دحرها وإخراجها من المحافظة .

وقال أن ألاف الألغام التي وجدوها في مأرب تعود إلى حقبة الحرب العالمية الثانية , وهناك ألغام إيرانية وروسية وأخرى محلية الصنع .

وتابع : أن تلك الألغام تتفاوت في التنوع ما بين الألغام الفردية والألغام الثقيلة المتخصصة لدبابات والمدرعات , وأنهم قاموا بتحويل تلك القنابل العملاقة بطرق هندسية إلى ألغام تستهدف الإفراد . وأن ما تم تدميره هو 6500 لغم , في حين تم إخراج أكثر من ثلاثين ألف لغم تنتظر إتلافها .

واوضح في تصريح نقله "مأرب برس" ان دائرة الهندسة العسكرية نجحت في تدريب عشرات من المتخصصين في نزع ألألغام , لكن أعمال هذه الفرق توقف منذ 3 أشهر بسبب إنعدام الدعم المالي لهذه الفرق .

وأشاد ثابت بالفريق الإماراتي الذي شارك بفعالية كبيرة مع دائرة الهندسة العسكرية في نزع الألاف الألغام من المحافظة خلال الأشهر الماضي .، مطالبا الجهات الرسمية في رئاسة هيئة ألأركان والسلطة المحلية بمحافظة مأرب الأهتمام واستكمال عملية تطهير المحافظة من ألالف الألغام التي مازلت تهدد حياة البشر والحيوانات , وتهدد الحياة والسكينة لكل أهالي المحافظة .
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

المصدر : حضرموت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق