عاجل

اخبار السعودية اليوم «الزعاق» يتوقع: السبت المقبل بداية موسم «المربعانية»

0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

تواصل – سعود الخالد:

قال الدكتور خالد الزعاق، عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، المتخصص في الطقس: ‘‘إنه تبقى على انتهاء موسم الوسم ثلاثة أيام، ويبدأ من يوم السبت المقبل – بمشيئة الله- أيام المربعانية‘‘.

وأوضح الزعاق، عبر حسابه على موقع ‘‘تويتر‘‘، أن 20 يوماً من أيام المربعانية داخلة في الوسم من حيث التأثير أي أنها تنبت كالوسم.

وتسمى “المربعانية” بذلك لأن مدتها أربعون يوماً، وتبدأ مربعانية الشتاء بنوء الإكليل، ثم نوء القلب، والشولة، كل نوء ثلاثة عشر يوماً، كما أنها تعتبر البداية الفعلية للشتاء، وهي أيضاً الفترة التي يشتد فيها البرد بصورة كبيرة.

و”المربعانية” اسم يعرفه أهل نجد والمناطق الشمالية في المملكة، حيث يبدأ دخول موسم الشتاء الحقيقي وفيه يقصر النهار لأقل وقت ويطول الليل لأطول وقت.

وتعتبر المربعانية من أشهر مواسم السنة؛ لأنها جمعت الخصائص المناخية لمواسم السنة قاطبة، ففيها الحر، والبرد، والاعتدال، والرطوبة، والجفاف، والأمطار؛ لذا تعد العشرين يوماً من المربعانية وسمي، والعشرين يوماً الأخيرة ربيعي، كما تحتوي المربعانية على الليالي الأطول والنهار الأقصر في السنة، ويحدث فيها الانقلاب الشتوي، وهو الحد الفاصل بين البرد الهازل والبرد الجاد، حيث تبدأ فيها المرتفعات الجوية الباردة، وتؤثر على أجواء المملكة، وأن النجم الأول من المربعانية يعتبر من حيث التأثير يماثل جو الوسم؛ أي أن أواخر الوسم وأول المربعانية طقس امتزاجي متجانس من حيث درجة الحرارة، وحركة الرياح، والنجم الأخير من المربعانية هو أبرد نجم في السنة على الإطلاق في الغالب.

وفي المربعانية، يستمر الليل يأخذ من حصة النهار بمعدل أقل من دقيقة يومياً حتى 22 ديسمبر، وفي نهاية نوء الإكليل (نجم المربعانية الأول) ووفقاً لإحداثيات الرياض يبلغ الليل غايته في الطول 13:24، والنهار قصره 10:36، ويستمر طول الليل القياسي إلى 27 ديسمبر قال تعالى: {ذَلِكَ بِأَنَّ الله يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَأَنَّ الله سَمِيعٌ بَصِيرٌ}.

وفي أجواء المربعانية، يظهر البخار من الفم لشدة البرودة صباحاً، وقد يظهر الندى آخر الليل، وفي ساعات الصباح الأولى، وفيها تتساقط أوراق بعض الأشجار، وفي منتصف المربعانية قد يظهر الفقع إذا كانت الأرض موسومة بأمطار كافية، وفي منتصف المربعانية تقريباً، وبالتحديد في 22 ديسمبر يدخل برد الانصراف، ويعني به انصراف الشمس من تعامدها على مدار الجدي، حيث يكون البرد على أشده، ووفقاً لبيانات مناخية لأكثر من 35 سنة يتضح أن شهر ديسمبر ويناير أبرد شهور السنة.

كما ينصح الخبراء في موسم “المربعانية”، بمتابعة الأرصاد الجوية أولاً بأول، وتدفئة الجسم بالملابس الداخلية الشتوية، حتى وإن كان الجو لا يوحي ببرودة شديدة، وتوفير سوائل ساخنة، وكذلك تغطية الرأس والأطراف – قدر المستطاع – في فترة الشروق والغروب، وعدم الجلوس بالقرب من “النار” لفترات طويلة.

 

المصدر : تواصل السعودية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق